اندونيسيا : وزيرة الخارجية مارسودي في زيارة للقاء قوات حفظ السلام الإندونيسية في لبنان

92

اندونيسيا : وزيرة الخارجية مارسودي في زيارة للقاء قوات حفظ السلام الإندونيسية في لبنان

اندونيسيا : وزيرة الخارجية مارسودي في زيارة للقاء قوات حفظ السلام الإندونيسية في لبنان

من المقرر أن تغادر وزيرة الخارجية الإندونيسية ريتنو مارسودي إلى لبنان للقاء قوات حفظ السلام الإندونيسية،

وهي فرقة جارودا التابعة لقوة الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان، يومي 25 و 26 فبراير الجاري.

اندونيسيا : وزيرة الخارجية مارسودي في زيارة للقاء قوات حفظ السلام الإندونيسية في لبنان
اندونيسيا : وزيرة الخارجية مارسودي في زيارة للقاء قوات حفظ السلام الإندونيسية في لبنان

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية ارماناثا ناصر خلال مؤتمر صحفى هنا اليوم الخميس،

“إن هذه الزيارة ستكون مهمة لإعادة تأكيد التزام إندونيسيا ودعمها لجهود حفظ السلام في لبنان”.

وقال ناصر إن آخر زيارة قام بها وزير إندونيسيا إلى لبنان للقاء قوات حفظ السلام في العام 2007.

إقرأ أيضا  اندونيسيا : وزير السياحة يطلق جدول أحداث اتشيه 2019 لتعزيز مناطق الجذب السياحي في أتشيه

كما استهدفت زيارة الوزيرة التأكيد على إلتزام الحكومة بدعم دور الأمم المتحدة،

في تعزيز الأمن الدولي وحفظ السلام.

وقالت مديرة الأمن الدولي ونزع السلاح في وزارة الخارجية غراتا إنداه ويردانينغتياس،

إن الزيارة إلى لبنان ستركز على مجالين، حيث ستقابل الأولى 850 فردا ،

من فرقة العمل الكتيبة الميكانيكية ثم بزيارة ميناء بيروت للقاء ثلاثمائة من أفراد فرقة العمل البحرية الهندية.

وستجتمع وزيرة الخارجية مارسودي مع فرقة غارودا ويجري حوارا مع الموظفين لمراقبة التحديات،

والعقبات التي يواجهها حفظة السلام بصورة مباشرة.

وتلتزم إندونيسيا، في مساهمتها في بعثة حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة، بنشر أربعة آلاف من أفراد حفظ السلام.

وكشف ويردانينجتياس أن إندونيسيا نشرت منذ عام 2016، 702 2 من حفظة السلام من الجيش والشرطة الإندونيسيين،

إقرأ أيضا  اندونيسيا : عمل مشترك بين إندونيسيا وتركيا لتطوير الطائرات العسكرية بدون طيار

إلى تسع بعثات لحفظ السلام تابعة للأمم المتحدة.

وأشارت إلى أنه من بين معظم قوات حفظ السلام الإندونيسية البالغ عددهم 1290 جنديا،

هناك 48 امرأة من الإناث ونشرت في قوة الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان.

وستكون زيارة لبنان أيضا حملة لإندونيسيا لتعزيز جهودها في حفظ السلام العالمي حيث أن البلاد تتطلع،

إلى مقعد كعضو غير دائم في مجلس الأمن الدولي للفترة 2019-2020.

وتتنافس إندونيسيا مع ملديف على هذا المقعد لمنطقة آسيا والمحيط الهادئ.

وستجرى الانتخابات لعضوية مجلس الأمن الدولي غير الدائمة في نيويورك في يونيو عام 2018.

ومن لبنان، ستغادر الوزيرة مارسودي إلى كابول، أفغانستان، لمرافقة نائب الرئيس يوسف كالا لحضور مؤتمر كابول للسلام.

إقرأ أيضا  في بيان شديد اللهجة لانتهاكات الصين، إندونيسيا ترفض الاعتراف بمزاعم الصين حول المياه

قد يهمك : اندونيسيا : برلمانيات من أجل ليبيا في جاكارتا لبحث التعاون مع إندونيسيا

-------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------- سياسة النشر – إن المواد المنشورة في موقع خبر إندونيسيا تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع، وتعتذر إدارة الموقع مسبقاً عن نشر أي مواد تعبر عن تعصب أو انحياز أعمى لفئة أو دين أو مذهب أو تسيء إليهم أو تؤدي إلى إثارة الخلافات والفتن القبلية والطائفية والإقليمية أو تسيء إلى الديانات والكتب السماوية والذات الإلهية أو تتضمن ألفاظاً وصوراً وعبارات منافية للآداب والأخلاق العامة، أو تتضمن أياً من أشكال التجريح والتهديد والعنف اللفظي. --------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

التعليقات مغلقة.