الحوادث السياحة العرب في إندونيسيا

احتجاز أجانب في إندونيسيا للقبض عليهم يهملون دون تأشيرة عمل

احتجاز أجانب في إندونيسيا للقبض عليهم يهملون دون تأشيرة عمل

احتجاز أجانب في إندونيسيا للقبض عليهم يهملون دون تأشيرة عمل

احتجاز أجانب في إندونيسيا للقبض عليهم يهملون دون تأشيرة عمل

احتجاز أجانب في إندونيسيا للقبض عليهم يهملون دون تأشيرة عمل (أخبار إندونيسيا) – تحتجز سلطات الهجرة والجوازات ثلاثة مواطنين أجانب في مدرسة دولية في باليكبابان ، شرق كاليمانتان بسبب انتهاكهم لشروط التأشيرة.

احتجاز أجانب في إندونيسيا للقبض عليهم يهملون دون تأشيرة عمل

احتجاز أجانب في إندونيسيا للقبض عليهم يهملون دون تأشيرة عمل

اثنين من جنوب افريقيا عايشة إبراهيم ، 49 عاما ، وسيمون ميلوارد ، 36 عاما ، فضلا عن الكندي ديفيد بريكنريدج ، 36 عاما ، محتجزون في مركز احتجاز المهاجرين في منطقة لامارو في العاصمة الإقليمية.

ميلوارد وبريكنريدج معلمو اللغة الإنجليزية في مدرسة رافلز المستقلة RIS بينما عائشة إبراهيم في برنامج تدريبي تدريسي في المدرسة.

تقول عائشة إبراهيم “كان يجب أن أعود إلى بلدي في 15 أكتوبر” ، وقد تم حبسها لمدة 23 ساعة ولم يسمح لها بالخروج إلا لمدة ساعة بعد الظهر.

وقال محقق في مكتب الهجرة باليكبابان ، أندي فابريندي ، إن الثلاثة قد تم الإقرار على أنهم مذنبون بسبب مخالفات التأشيرة.

إقرأ أيضا  اندونيسيا : الحكومة توقع ثلاث صفقات جديدة للتنقيب

وقال: “لقد دخلوا بتأشيرة سياحية، وكان ينبغي أن يكونوا قد حصلوا على تأشيرة دخول عمل إن كانوا سيعملون “.

والعقوبة المعتادة في مثل هذه القضايا هو الإبعاد عن البلد ودخوله ضمن القائمة السوداء، خلافاً عن عقوبة السجن التي يجب أن يقضيها في البلاد.

اترك تعليقا