اندونيسيا : تعزيز العلاقات الثنائية بين إندونيسيا وكمبوديا من خلال الثقافة

0 20

اندونيسيا : تعزيز العلاقات الثنائية بين إندونيسيا وكمبوديا من خلال الثقافة

اندونيسيا : تعزيز العلاقات الثنائية بين إندونيسيا وكمبوديا من خلال الثقافة (أخبار إندونيسيا) – كانت إندونيسيا وكمبوديا تربطهما علاقات ثقافية تاريخياً منذ حكم سلالة سايليندرا في مملكة ماتارام في جاوة وسلالة جاياوارمان الثانية الحاكمة لمملكة أنغكور في كمبوديا.

اندونيسيا : تعزيز العلاقات الثنائية بين إندونيسيا وكمبوديا من خلال الثقافة
اندونيسيا : تعزيز العلاقات الثنائية بين إندونيسيا وكمبوديا من خلال الثقافة

من المعروف أن جاياورمان الثاني عاش في جاوة وعاد إلى كمبوديا بعدما تم تقسيمها إلى عدة ممالك صغيرة.

غالبًا ما يعتبر معبد بوروبودور الإندونيسي ، الذي بني في أوائل القرن التاسع ، روابط ثقافية مع معبد أنكور وات في كمبوديا الذي بني في عهد أسرة جاياورمان الثانية.

ومن ثم ، فإن البلدين لهما نفسالآثار والمعابد – بوروبودور وأنغكور وات – قد تم تعيينها من قبل اليونسكو كمواقع للتراث العالمي.

إقرأ أيضا  اندونيسيا : 75 جريحا جراء انهيار طابق في مقر بورصة إندونيسيا

يوجد في إندونيسيا العديد من أوجه التشابه الثقافي مع كمبوديا ، في شكل آثار تاريخية ، مثل بوروبودور وأنغكور وات. وقد تم إنشاء المعابد في الفترة الهندوسية في كمبوديا ، وعلق السفير الاندونيسي لدى كمبوديا سوديرمان هاسينغ على تغيير الاسرة ، وتحويله الى معبد بوذي.

التعاون الثقافي

وقد شجعت الدولتان أوجه التشابه الثقافي بين إندونيسيا وكمبوديا لتطوير علاقاتهما مع مختلف أشكال التعاون الثقافي حتى يومنا هذا.

وقعت حكومتا إندونيسيا وكمبوديا في 26 فبراير 2009 على مذكرة تفاهم بشأن التعاون الثقافي أصبحت الأساس القانوني لكلا البلدين لمواصلة تطوير التعاون الثقافي الثنائي في السياق وفي إطار إدارة العالم التراث الثقافي.

اندونيسيا ، من ذوي الخبرة في مشروع ترميم معبد بوروبودور ، لديها خبرة في الجهود المبذولة للحفاظ على أنغكور وات. إندونيسيا هي إحدى الدول التي قدمت المساعدة في مشروع ترميم أنغكور وات.

إقرأ أيضا  بعد مؤتمر بالي إندونيسيا البنك الدولي يعرض مساعدة بمليار دولار لإندونيسيا

التعاون مع إدارة معابد بوروبودور وأنكور وات. يشمل التعاون مجالات السياحة والثقافة والتعليم والاستثمار والصناعة والتجارة……..تابع القراءة في الصفحة التالية ……

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.