الولايات المتحدة تحقق مع الأرجنتين وإندونيسيا في واردات وقود الديزل الحيوي

76

 قالت الولايات المتحدة يوم الخميس / 13/04 / انها ستبدأ تحقيقا فى واردات وقود الديزل الحيوي من إندونيسيا والأرجنتين للحصول على الاغراق والدعم المحتمل.

وقالت وزارة التجارة الأمريكية فى بيان لها أنه من المقرر أن تتخذ لجنة التجارة الدولية الأمريكية قرارا مبدئيا بحلول 8 مايو حول ما اذا كانت هذه الواردات تضر بالمنتجين الأمريكيين.

وتأتى هذه الخطوة قبل أيام من زيارة  نائب الرئيس الأمريكى مايك بينس لإندونيسيا بعد أن طلب بعض منتجى الديزل الحيوي فى الولايات المتحدة الشهر الماضى من حكومتهم فرض رسوم لمكافحة الاغراق على واردات وقود الديزل الحيوي من الأرجنتين وإندونيسيا الذين يقولون أنها غمرت سوق الولايات المتحدة وانتهكت الاتفاقات التجارية.

إقرأ أيضا  اندونيسيا : تشجيع الشركات الاندونيسية ورجال الأعمال على القيام بأعمال تجارية في كمبوديا

وقال اوك نوروان المدير العام للتجارة الخارجية “ان الحكومة الإندونيسية، وخاصة وزارة التجارة، سوف تتعاون فى التحقيق من خلال تقديم حجج وبيانات ووثائق داعمة لاظهار عدم وجود اغراق أو غيره.

وقالت مجموعة وقود الديزل الحيوي الإندونيسية أنها طلبت من حكومتها طرح هذه القضية خلال زيارة بينس لجاكرتا الأسبوع القادم.

وكانت رابطة الديزل الحيوي الأرجنتينية كاربيو قد رفضت في السابق اتهامات الإغراق.

وتعد إندونيسيا أكبر منتج للنفط في العالم، والذي يمكن استخدامه لإنتاج وقود الديزل الحيوي. وتعتمد الأمة اعتمادا كبيرا على صادرات الموارد.

ارتفع إجمالي واردات الديزل الحيوي في الولايات المتحدة إلى 3.5 مليار لتر في عام 2016، وفقا لبيانات الحكومة الأمريكية التي نشرت في مارس. وتمثل الأرجنتين نحو ثلثي واردات الولايات المتحدة الأجنبية، تليها إندونيسيا وكندا.

إقرأ أيضا  تتصدر صناعة السياحة الحلال في إندونيسيا القائمة في مؤشر السفر الإسلامي العالمي

كما تواجه إندونيسيا ضغوطا فى أوروبا حيث تشكو حكومتها التى تقدم منظمة التجارة العالمية من رسوم الاتحاد الأوروبى لمكافحة الاغراق على وقود الديزل الحيوي الاندونيسى.

وفى الوقت نفسه صوت البرلمان الأوربى الأسبوع الماضى على دعوة الاتحاد الأوروبى إلى التخلص التدريجى من زيت النخيل فى وقود الديزل الحيوي بحلول عام 2020. وتعتزم إندونيسيا مع ماليزيا ارسال بعثة مشتركة إلى أوروبا الشهر القادم لمنع اتخاذ هذا القرار.

التعليقات مغلقة.