إندونيسيا تدمرت 81 قاربا أجنبيا جراء عملية الصيد الغير المشروع

58

 تجدر الإشارة إلى أن إندونيسيا دمرت 81 قاربا أجنبيا معظمها فى عطلة نهاية الأسبوع الذين يصطادون بشكل غير قانونى فى مياهها، الأمر الذى أدى إلى إصابة أكثر من 300 شخص منذ أن شن الرئيس جوكو “جوكوى” ويدودو معركة ضد صيد الأسماك فى عام 2014.
ولدى إندونيسيا أغنى مناطق الصيد في العالم، إلا أن السلطات تكافح لمنع سفن الصيد، في كثير من الأحيان من البلدان المجاورة، من التوغل في البحار حول الأرخبيل الشاسع.
وقالت وزيرة الشئون البحرية والسمكية سوسي بودجياستوتي أنها تأمل في أن يكون غرق السفن رادعا لمرتكبي الشباك غير المشروعة.
وقات سوسى فى بيان لها “إننا نأمل فى أن يكون الصين رمزا لانتصارنا على الصيد الجائر للأسماك”، فى إشارة إلى إحدى السفن التى غرقت بعد أن شهدت سفينتين دمرتا فى امبون بمالوكو.
وذكرت الوزارة فى بيان لها أن القوارب غرقت فى 12 موقعا مختلفا حول إندونيسيا يوم السبت (01/04).
وقد أدت السياسة الأكثر صرامة بشأن صيد الأسماك غير المشروع في بعض الأحيان إلى توتر مع جيرانها. وفى العام الماضى تدخلت سفينة حرس السواحل الصينية عندما حاولت إندونيسيا احتجاز سفينة صينية للصيد بصورة غير قانونية فى المياه بالقرب من بحر الصين الجنوبى المتنازع عليه.
وفي عام 2014، قدرت إندونيسيا أن الصيد غير المشروع يكلفها 101 تريليون روبية (7.6 مليار دولار) سنويا.
وأضاف البيان أنه منذ أكتوبر عام 2014 دمرت إندونيسيا 317 سفينة معظمها من الدول المجاورة مثل ماليزيا والفلبين وتايلاند وفيتنام.

إقرأ أيضا  مصرع 7 أشخاص فى غرق قارب شرقى إندونيسيا

التعليقات مغلقة.