وكيل الأزهر الشريف يؤكد متانة العلاقات المشتركة مع إندونيسيا

0 12

وكيل الأزهر الشريف يؤكد متانة العلاقات المشتركة مع إندونيسيا

وكيل الأزهر الشريف يؤكد متانة العلاقات المشتركة مع إندونيسيا (أخبار إندونيسيا) – أكد الشيخ صالح عباس وكيل الأزهر، متانة العلاقات بين الأزهر الشريف ودولة إندونيسيا، التي تحتل المرتبة الأولى من حيث عدد الدول التي يدرس أبناؤها بالأزهر الشريف من بين أكثر من 100 دولة.

وكيل الأزهر الشريف يؤكد متانة العلاقات المشتركة مع إندونيسياجاء ذلك خلال استقبال وكيل الأزهر الشريف، اليوم /السبت/ وفد مجلس علماء المسلمين الإندونيسيين بجزيرة سومطرة الشمالية برئاسة عبد الله شان رئيس المجلس، وبحضور الدكتور عبدالدايم نصير المستشار التعليمي لشيخ الأزهر.

وأضاف أنَّ الأزهر يسعى دائمًا لتقديم الدعم لإندونيسيا من خلال العديد من البرامج التعليمية التي تُقدَّم للطلاب في معاهد البعوث الإسلامية وجامعة الأزهر، وكذلك البرامج الخاصة بتدريب الأئمة والوعاظ من خلال أكاديمية الأزهر، والمحاضرات والدروس التي تعقد في أروقة الجامع الأزهر.

من جانبه، قال الدكتور نصير إنَّ الأزهر يعتز بالطلاب الإندونيسيين نظرًا لاجتهادهم الدراسي، وتفوقهم والتزامهم الأخلاقي.. مشيرا إلى أنَّ دولة إندونيسيا تحظى بأكبر نسبة من المنح الدراسية التي يقدمها الأزهر الشريف.

إقرأ أيضا  سياحة : جولة داخل مسجد التعاون في بونشاك-بوغور إندونيسيا

من جانبه قدَّم رئيس الوفد الإندونيسي الشُكر للأزهر على حسن استقبال الوفد ورعاية الطلاب الإندونيسيين، متطلعًا لاستمرار التعاون بين الأزهر الشريف وبلاده، كما طالب بإتاحة المزيد من المنح الدراسية لطلاب إندونيسيا.

-------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------- سياسة النشر – إن المواد المنشورة في موقع خبر إندونيسيا تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع، وتعتذر إدارة الموقع مسبقاً عن نشر أي مواد تعبر عن تعصب أو انحياز أعمى لفئة أو دين أو مذهب أو تسيء إليهم أو تؤدي إلى إثارة الخلافات والفتن القبلية والطائفية والإقليمية أو تسيء إلى الديانات والكتب السماوية والذات الإلهية أو تتضمن ألفاظاً وصوراً وعبارات منافية للآداب والأخلاق العامة، أو تتضمن أياً من أشكال التجريح والتهديد والعنف اللفظي. --------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.