متحف في إندونيسيا يزيل تمثال هتلر بسبب السيلفي – أخبار إندونيسيا

96

متحف في إندونيسيا يزيل تمثال هتلر بسبب السيلفي – أخبار إندونيسيا

متحف في إندونيسيا يزيل تمثال هتلر بسبب السيلفي

قررت إدارة متحف في إندونيسيا إزالة تمثال بالحجم الطبيعي من الشمع للزعيم الألماني أدولف هتلر، بعد التقاط عدد كبير من الزوار صور سيلفي بجواره.

متحف في إندونيسيا يزيل تمثال هتلر بسبب السيلفي
متحف في إندونيسيا يزيل تمثال هتلر بسبب السيلفي

وأظهرت صور متداولة على شبكات التواصل الاجتماعي أشخاصا يلتقطون صور سيلفي مع تمثال الزعيم،

النازي الواقف أمام بوابة معسكر اعتقال أوشفيتز بيركيناو، في بولندا.

وجاء التحرك بعد حملة غضب دولي من اليهود ضد متحف دي أركا للفنون الجميلة،

والذي قرر الاستجابة وإزالة التمثال.

وذكر المتحف الموجود في مدينة يوجياكارتا، بجزيرة جاوة، إن أسبابا تعليمية كات وراء وضع التمثال.

إقرأ أيضا  إندونيسيا تعرض أرشيف أول رئيس بعد الاستقلال

وقال جامي مصباح، مدير عمليات المتحف لوكالة الأنباء الفرنسية “لا نريد إثارة الغضب”.

وأظهرت صور على شبكات التواصل الاجتماعي العديد من الأشخاص يلتقطون سيلفي مع التمثال،

وكان من بينهم مجموعة شباب إندونيسي يرتدون ملابس برتقالية وأدوا التحية النازية الشهيرة.

ورغم أن المتحف أكد أن أحدا من الزوار لم يتقدم بشكوى ضد التمثال، إلا أن ردود أفعال في العالم الخارجي جاءت غاضبة.

وقال الحاخام أبراهام كوبر، من منظمة هيومان رايتس جويش (حقوق الإنسان اليهودية) تسمى سيمون فيزنتال :

“إن كل ما حدث سيء، لا نجد كلمات لوصف الاشمئزاز من هذا”.

وبحسب تقديرات فإن 1.1 مليون شخص، غالبيتهم من اليهود،

لقوا حتفهم في معسكر أوشفيتز بيركيناو أثناء الحرب العالمية الثانية.

إقرأ أيضا  إندونيسيا تتجاوز عن «الإهانة» الأسترالية وتستأنف التعاون العسكري

وقال أنديراس هارسونو، باحث إندونيسي بمنظمة هيومان رايتس ووتش،

إن وجود التمثال يكشف حجم المشاعر العدائية ضد اليهود في أكبر بلد إسلامي بالعالم.

وجاء عرض تمثال هتلر بعد أقل من عام من إغلاق مقهى كان مزينا بديكورات وأعلام نازية في مدينة باندونغ بجزيرة جاوة.

-------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------- سياسة النشر – إن المواد المنشورة في موقع خبر إندونيسيا تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع، وتعتذر إدارة الموقع مسبقاً عن نشر أي مواد تعبر عن تعصب أو انحياز أعمى لفئة أو دين أو مذهب أو تسيء إليهم أو تؤدي إلى إثارة الخلافات والفتن القبلية والطائفية والإقليمية أو تسيء إلى الديانات والكتب السماوية والذات الإلهية أو تتضمن ألفاظاً وصوراً وعبارات منافية للآداب والأخلاق العامة، أو تتضمن أياً من أشكال التجريح والتهديد والعنف اللفظي. --------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

التعليقات مغلقة.