كيف تحصل على الجنسية الإندونيسية وفقا لدستور 1945

كيف تحصل على الجنسية الإندونيسية وفقا لدستور 1945

شروط الحصول على الجنسية الإندونيسية وفقا لدستور 1945

كيف تحصل على الجنسية الإندونيسية تقرير شامل ومحدث، تكثر هذه الأيام طلبات الحصول على الجنسية الإندونيسية، لعدة أسباب، منها اللجوء وحب الإقامة والاستيطان في إندونيسيا، ومنها الاستثمار لكي يتجنب الشخص دفع ضرائب عالية يدفعها المستثمر الأجنبي، أو للاستثمار في المجالات الممنوعة للمستثمر الأجنبي، أو بسبب زواجه من مواطنة إندونيسية، أو زواج سيدة أجنبية من مواطن إندونيسي، والأسباب كثير جداً.

والذي يجب التنبيه له هنا هو أن حصولك على الجنسية الإندونيسية ليس مجرد أوراق رسمية تحملها أو جواز سفر تحمله. وليست المتطلبات التي يجب عليك الوفاء بها هي مجرد مستندات وأوراق نظامية فقط، بل هناك ما هو أبعد من ذلك بكثير.

أن تصبح مواطناً إندونيسيا وأنت لازلت تحاول إسقاط كل ما تعلمته منذ طفولتك في بلادك البعيدة على شعب إندونيسيا، ويجب أن يقوموا بفعل هذا ويتركوا ذاك ،  وتصرفاتهم بهذا الشكل خاطئة. وتعاطيهم مع هذا الحدث ليس ممكناً، وتعقد مقارنات داخلية في رأسك بين شعبك في بلادك الأصلية، وبين الشعب الذين اخترت أن يكونوا شعبك الجديد. فهذا لن يساعدك في الحصول على الجنسية، وستجد عقبات كثيرة ، نفسية واجتماعية قبل أن تكون مستندية.

كيف تحصل على الجنسية الإندونيسية وفقا لدستور 1945

أنت في بداية حياتك لم تختر جنسيتك، ولا اسمك ولا أرضك التي تعيش فيها، ولكنك اليوم سوف تحصل على فرصة لتختار فيها جنسيتك، وطريقة حياتك، والأرض التي تعيش وتموت بها ، ولهذا فلا تحاول أن تصنع نسخة أخرى من البلاد التي أنت اخترت ترك جنسيتها . فهذا سيجعلك تخسر مرتين.

حين كنت تقول عاداتنا وتقاليدنا تحتم علينا شيئا معيناً، فهذا لأنك كنت تنتمي لبلاد أخرى ولا يعيب عليك أحد أن تطبق ما تشاء فيها طالما هو مطابق للجمهور. ولكن إذا انتقلت بروحك وجسدك إلى أرض أنت اخترتها لتكون أرضك ، فأنت اخترتها بعاداتها وتقاليدها هي ، المستقلة والتي قد لاتشبه عادات وتقاليد بلدك الأصلي الذي تخليت عنه، لهذا ستصبح عادات إندونيسيا وتقاليدها هي عاداتك وتقاليدك إذا قلت عاداتنا وتقاليدنا.

إندونيسيا بلد أنت أحببتها لأنها هكذا وبهذا الشكل، وبمحاولتك تغيير هويتها وطريقة تعاطي شعوبها مع الأحداث ومع الأمور فستصبح نسخة مشوهة لما تريدها أن تكون عليه، وستصبح ملاذاً غير آمن لك، لأنك لم تحافظ على بقائها كما كانت هادئة مطمئنة.

عندما كان مواطنو الدول الأخرى ينتقدون إندونيسيا وأنت تحمل جنسية أخرى وتشاركهم في الحديث، فهذا يعني أنك اليوم إذا أردت الحصول على جنسية إندونيسيا مدافعاً عن أيديولوجية بلادك، وجندياً تكافح في سبيل حمايتها من وصول أي أجندات غربية من الوصول لها.

-------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------- سياسة النشر – إن المواد المنشورة في موقع خبر إندونيسيا تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع، وتعتذر إدارة الموقع مسبقاً عن نشر أي مواد تعبر عن تعصب أو انحياز أعمى لفئة أو دين أو مذهب أو تسيء إليهم أو تؤدي إلى إثارة الخلافات والفتن القبلية والطائفية والإقليمية أو تسيء إلى الديانات والكتب السماوية والذات الإلهية أو تتضمن ألفاظاً وصوراً وعبارات منافية للآداب والأخلاق العامة، أو تتضمن أياً من أشكال التجريح والتهديد والعنف اللفظي. --------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------