قهوة حيوان الزباد البري في إندونيسيا وحقيقتها

0 903

قهوة حيوان الزباد البري في إندونيسيا وحقيقتها

قهوة حيوان الزباد البري في إندونيسيا وحقيقتها (أخبار إندونيسيا) – قهوة حيوان الزبّاد بالإندونيسية: Kopi luwak وتقرأ كوبي لواك، هي قهوة إندونيسية نادرة وباهظة الثمن، لها طعم ورائحة فريدين مميزين لها، وتُعد من أغلى أسعار القهوة في العالم، وهي تصنّع عن طريق حيوان زبّاد النخيل (luwak) لإنتاج قهوة الزبَّاد (Kopi luwak) عن طريق إطعامه حبوب «البن» ثم استخدامها لعمل القهوة بعد خروجها من جسم الحيوان وتنظيفها من المخلفات الأخرى.

قهوة حيوان الزباد البري في إندونيسيا وحقيقتها

تعتبر قهوة حيوان لواك Kopi Luwak من أحد أهم أصناف القهوة المتميزة في شتى أنحاء العالم، وهي الأغلى ثمنا، حيث يبلغ سعر الكيلو الواحد منها حوالي ٤٠٠ دولار أمريكي، وسعر الفنجان الواحد قد يتجاوز ١٠ دولار أمريكي وتصنع هذه القهوة من فضلات أحد الحيوانات التي تعيش في شرق آسيا ويقتات على البن ويعرف بالعربية باسم زباد.

قهوة الزباد البري الأصلية من أتشيه غايو

تقدم هذه القهوة في بعض دول العالم كاليابان وأمريكا وبعض الدول الأوروبية وفي مناسبات خاصة جدا وللطبقة المترفة من المجتمع.

وقهوة حيوان لواك لا يتم إنتاجها بالطريقة التقليدية المعروفة، بل يتم أخذ حبوب البن من مخلفات حيوان «زبَّاد النخيل»، حيث يقتات هذا الحيوان على حبوب البن وبعض الفواكه والحشرات وغيرها، ويتم أخذ الحبوب من مخلفاته وتنظيفها من الفضلات الأخرى لعمل القهوة.

إقرأ أيضا  اندونيسيا : هل إندونيسيا جنة الله في الأرض فعلا ؟

التسمية

يتم انتاج تلك القهوة الخاصة عن طريق إطعام حيوان «زبَّاد النخيل» حبوب «البنّ»، ليتم تخميرها عبر جهازه الهضمي ثم التقاطها من مخلفاته وتنظيفها من المخلفات الأخرى لعمل قهوة باهظة الثمن اسمها «قهوة الزبَّاد» (Kopi Luwak) باللغة المحلية في إندونيسيا، حيث «كوبي» (Kopi) معناها «قهوة»، و «لواك» (Luwak) هو اسم حيوان «زبَّاد النخيل» في إندونيسيا والذي يتم تخمير حبوب البن عبر جهازه الهضمي.

قهوة حيوان الزباد البري في إندونيسيا وحقيقتها

إنتاج قهوة الزبَّاد

يتم إنتاج هذه القهوة من حبوب البن الذي اقتات عليه حيوان «الزومبراكس القطبى» فمن المعروف أن هذا الحيوان ينتقي حبوب البن عن أشجارها ويأكلها بنهم، فتعمل الأنزيمات الموجودة في معدته على تخمير حبوب البن وتفكيك البروتينات.

ولدى خروج حبوب البن من جهازه الهضمي وطرحها خارج جسمه، يتم جمعها بعناية من قبل المزارعين في إندونيسيا والفيليبين، وتغسل وتحمص بشكل بسيط لتفادي تحطم التركيب المعقد لنكهتها المتميزه وطعمها، ويُذكر أن حيوان «الزومبراكس» له أرداف كبيره وفخادٌ مميزة.

إقرأ أيضا  مهرجان الجنادرية يسعى لتعزيز حوار الثقافات ويستضيف إندونيسيا

في المزارع

ويوضح بعض المزارعين المتخصصين في هذا المجال، انهم أحيانا يعمدون إلى إخراج حبوب البن من هذه ثقوب الحيوانات بعد أن تمت عملية التخمر في معدتها، عن طريق إجبار الحيوان على تقيؤها وعدم الانتظار لحين خروجها طبيعيا.

ونظرا للإقبال الشديد على هذا النوع من القهوة، فقد لجأ الكثير من المزارعين إلى تربية هذه الحيوانات في أماكن خاصة «مزارع»، حيث يتم إطعامها حبوب البن من أجل إجراء عملية التخمير لها في أجسادها.

في فيتنام

تجدر الإشارة إلى أنه يتم إنتاج أنواع أخرى من القهوة بطريقة مشابهة، ففي فيتنام يتم إنتاج نوع آخر من القهوة تسمى civetcoffee وهي من حبوب البن التي يتم الحصول عليها من فضلات حيوان «الزمبور الهندي» الذي ينتمي إلى عائلة «الزومبراكيات».

قهوة حيوان الزباد البري في إندونيسيا وحقيقتها

التقديم

وقهوة قهوة الزبَّاد يتم تقديمها في الكثير من الأماكن الراقية وبأسعار خيالية، ويتم إضافة الكراميل أو الشوكولاتة إليها، ونظرا لقلة وندرة هذا النوع من القهوة في العالم، حيث يبلغ إنتاج إندونيسيا منها حوالي 500 كيلو غرام فقط سنويا، فقد تنبهت بعض الدول إلى ضرورة الاستثمار في هذا المجال، فلجأت الصين في سنة 2004 إلى تربية الآلاف من حيوانات الزباد Civets من أجل إنتاج هذا النوع الفريد من البن لسد الطلب المتزايد عليها عالميا وتحقيق أرباح خيالية.

إقرأ أيضا  مجلس الشباب المصرى ينظم فاعليات اليوم المصرى الأندونيسى

ففنجان قهوة الزبَّاد يعتبر لدى الكثيرين ثروة طائلة، وحلم لن يتحقق. ولكن هناك شركتان لديها هذه النوع الفريد من القهوة وهي شركة أندى اند لوكا في اميركا وهي باهظة الثمن بالنسبة للقهوة العادية.

-------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------- سياسة النشر – إن المواد المنشورة في موقع خبر إندونيسيا تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع، وتعتذر إدارة الموقع مسبقاً عن نشر أي مواد تعبر عن تعصب أو انحياز أعمى لفئة أو دين أو مذهب أو تسيء إليهم أو تؤدي إلى إثارة الخلافات والفتن القبلية والطائفية والإقليمية أو تسيء إلى الديانات والكتب السماوية والذات الإلهية أو تتضمن ألفاظاً وصوراً وعبارات منافية للآداب والأخلاق العامة، أو تتضمن أياً من أشكال التجريح والتهديد والعنف اللفظي. --------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.