غابات في منطقة بادانغ لاواس في سومطرة الشمالية في نزاع وفق سجل ٤٠

223

غابات في منطقة بادانغ لاواس في سومطرة الشمالية في نزاع وفق سجل ٤٠

غابات في منطقة بادانغ لاواس في سومطرة الشمالية في نزاع وفق سجل ٤٠

قد حظي جزء كبير من الغابات المحمية في منطقة بادانج لاواس في سومطرة الشمالية،

التي احتلت بشكل غير قانوني وتحويلها إلى مزارع تجارية واسعة النطاق من قبل عشرات الشركات، باهتمام واسع النطاق،

حيث شككت منظمة بيئية محلية علنا ​​في التزام الحكومة بالاستيلاء ، وجمع الأرباح وإعادة النبات على الأرض المضطربة.

غابات في منطقة بادانغ لاواس في سومطرة الشمالية في نزاع وفق سجل ٤٠
غابات في منطقة بادانغ لاواس في سومطرة الشمالية في نزاع وفق سجل ٤٠

وقد استغل المزارعون الأراضي الواقعة في منطقة ما يسمى ب “سجل 40″، التي تشمل 177,000 هكتار،

على الرغم من أن سويكارنو، أول رئيس للبلاد، قد منحها وضع “الغابات المحمية”،

إقرأ أيضا  اندونيسيا : الشرطة الإندونيسية تستجوب طاقم يخت ضمن تحقيقات صندوق تنمية ماليزيا

مما يحظر أي تحويل للأراضي من قبل القطاع الخاص والأشخاص والشركات، بما في ذلك أصحاب المزارع.

والواقع أن ما يصل إلى 29 شركة زراعية، أنشأت التعاونيات المحلية ومزارعي زيت النخيل الخاص عمليات في المنطقة ضمن السجل 40.

وفي محاولة لاستعادة الوضع الأصلي المحمي للأرض، استعملت السكان المحليين السلاح،

في العقود الماضية في محاولة لإخراج المزارعين، مدعية أن سجل 40 أرض تم تسليمها من قبل أسلاف، وبالتالي لا ينبغي العبث بها.

كما شهدت الدعاوي القضائية بين شركات زيت النخيل والحكومة في محاكم جاكرتا.

وتساءلت دانا تاريجان، المديرة التنفيذية لفريق المنتدى الإندونيسي للبيئة في شمال سومطرة،

عن التزام الحكومة بإدارة السجل 40 وإعادة تشجير الأراضي لمنع المزيد من الأضرار التي لحقت بالبيئة والتي سببتها العديد من مزارع زيت النخيل.

إقرأ أيضا  عميد الخارجية في القومي شدد وسفير أندونيسيا على ضرورة دعم الاونروا والتقى سفير أوكرانيا

والمثير للدهشة، أن بعض الشركات المملوكة للدولة تعمل أيضا ضمن سجل 40،

بما في ذلك بيركيبونان نوسانتارا الرابع، بيركيبونان نوسانتارا الثاني و إنهوتاني الرابع.

وقال دجاتى ويتجاكسونو المتحدث باسم وزارة البيئة والغابات ان الوزارة لم تعتزم أبدا انتقاد “تنفيذ الولاية من قرار المحكمة العليا لعام 2007.

وقال ان الوزارة تعمل على تحديد العقوبات المحتملة للشركات التى يعتقد أنها احتلت الأرض بشكل غير قانونى.

وقال دجاتي: “لدينا نطاق ذو أولوية، ونحن نعمل على ذلك، قد يكون هناك بعض الذين يواجهون عقوبات ، أو هناك بعض التي قد يتم فرضها إداريا.

وتستعد الوزارة حاليا للاستيلاء على الأراضي التي تديرها تورغاندا ضمن سجل 40.

إقرأ أيضا  اندونيسيا: الاستزراع المائي في إندونيسيا
-------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------- سياسة النشر – إن المواد المنشورة في موقع خبر إندونيسيا تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع، وتعتذر إدارة الموقع مسبقاً عن نشر أي مواد تعبر عن تعصب أو انحياز أعمى لفئة أو دين أو مذهب أو تسيء إليهم أو تؤدي إلى إثارة الخلافات والفتن القبلية والطائفية والإقليمية أو تسيء إلى الديانات والكتب السماوية والذات الإلهية أو تتضمن ألفاظاً وصوراً وعبارات منافية للآداب والأخلاق العامة، أو تتضمن أياً من أشكال التجريح والتهديد والعنف اللفظي. --------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

التعليقات مغلقة.