شعب إندونيسيا الأكثر إسلامياً زيارة للأراضي الفلسطينية المحتلة

898

شعب إندونيسيا الأكثر إسلامياً زيارة للأراضي الفلسطينية المحتلة

شعب إندونيسيا الأكثر إسلامياً زيارة للأراضي الفلسطينية المحتلة (أخبار إندونيسيا) – أصدرت دائرة السكان والهجرة الإسرائيلية، أرقاماً عن الأجانب الذين زاروا إسرائيل عام 2018، وتشير البيانات إلى “عدد قياسي من الزوار من الدول الإسلامية إلى إسرائيل، بما في ذلك ما يقرب من 55 ألف سائح من دول ليس لها علاقات دبلوماسية مع إسرائيل” .

شعب إندونيسيا الأكثر إسلامياً زيارة للأراضي الفلسطينية المحتلةووفقًا للأرقام الصادرة يوم الاثنين، قام 12363 أردنيًا و4947 مصريًا بزيارة إسرائيل العام الماضي، من إجمالي 72109 عربيًا.

وأفادت دائرة السكان والهجرة، بأن “الدول العربية الوحيدة التي تربط إسرائيل بها علاقات دبلوماسية كاملة هي الأردن ومصر”، فيما قام حوالي 37555 إندونيسي بزيارة إسرائيل في عام 2018، وهو رقم أعلى بنسبة 5 ٪ عن عام 2017.

إقرأ أيضا  اندونيسيا : اتفاق ثنائي بين إندونيسيا والسنغال على تشجيع الإسلام المعتدل

وتكشف بيانات دائرة السكان والهجرة، كيف يرتفع عدد زوار القادمين الى اسرائيل عندما يتعلق الأمر بالدول التي لا تقيم علاقات دبلوماسية معها، والمغرب في المقدمة، إذ زار 2108 مغربيا دولة إسرائيل خلال عام 2018، ويليهم التونسيون 949 والقطريون 81 والعمانيون 56 والجزائريون 36 والكويتيون 34 والإماراتيون 25 والسعوديون 6.

ونشرت وزارة الخارجية الإسرائيلية، نهاية شهر أذار/مارس المنصرم، دراسة استقصائية بشأن موافقة الشعوب العربية على إقامة العلاقات بين إسرائيل وبلدانهم. ففي حالة المغرب، تشير نتائج الاستطلاع إلى أن 41٪ من المغاربة يؤيدون إقامة علاقات مع إسرائيل، مقابل 43٪ من العراقيين، 32٪ من التونسيين و23٪ من الجزائريين.

وأضافت الدراسة أن هناك العديد من الشخصيات العربية التي تؤكد استعداد إسرائيل لبناء علاقات مع الدول العربية، فيما تعيش بعض الدول العربية حالة تناقض، إذ تناهض بعض الجمعيات والنشطاء الحقوقيون والمنظمات المدنية، ما يسمى بالتطبيع مع إسرائيل، ويدينون باستمرار وصول الإسرائيليين إلى الدول العربية، أو وصول العرب إلى إسرائيل، وينتقدون التبادلات التجارية والعسكرية والثقافية، بين العرب واسرائيل.

إقرأ أيضا  سياحة : جولة داخل مسجد التعاون في بونشاك-بوغور إندونيسيا
-------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------- سياسة النشر – إن المواد المنشورة في موقع خبر إندونيسيا تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع، وتعتذر إدارة الموقع مسبقاً عن نشر أي مواد تعبر عن تعصب أو انحياز أعمى لفئة أو دين أو مذهب أو تسيء إليهم أو تؤدي إلى إثارة الخلافات والفتن القبلية والطائفية والإقليمية أو تسيء إلى الديانات والكتب السماوية والذات الإلهية أو تتضمن ألفاظاً وصوراً وعبارات منافية للآداب والأخلاق العامة، أو تتضمن أياً من أشكال التجريح والتهديد والعنف اللفظي. --------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

التعليقات مغلقة.