السياحة

جاكارتا تعتبر من أفضل المدن السياحية لقضاء شهر العسل

تعتبر جاكرتا من المدن السياحيّة التي تقع في إندونيسيا، وتمتاز بطبيعتها الساحرة، وتحتوي على حيوانات معرضة للانقراض، وهي منطقة جذب للسياح، وذلك لوجود فيها العديد من المعالم الأثرية والتاريخيّة أهمّ المناطق السياحيّة فيها.

وأفضل الأماكن السياحية في جاكرتا متحف إندونيسيا: تأسس في عام 1828م، ويقع في ساحة فتح الله، في مدينة بتافيا القديمة، ويعتبر أول متحف في إندونيسيا، ويستعرض المتحف تاريخ اقتصاد إندونيسيا، ومراحل تطوّرها، حيث يعمل المرشدون على شرح للزائرين كيف كانت الحياة قبل تأسيس البنك.

وكاتدرائية جاكرتا: تمّ بناؤها في عام 1901م، وتمتاز بجمال هندستها، والتي تعود لطراز العمارة القوطي الحديث، وتقع بالقرب من قصر مرديكا. مسجد الاستقلال: يعتبر من أكبر المساجد في إندونيسيا، ومن أكثر الأماكن قدسية عند المسلمين، وقد بني المسجد في عام 1978م، وتعقد فيه الكثير من المحاضرات، والمؤتمرات، والندوات الدينيّة، ويعتبر من أكبر المساجد في منطقة شمال شرق قارة آسيا من ناحية البناء، وقدرة الاستيعاب، ويعتبر من المعالم التي يزورها أعداد كبيرة من السياح، وقد قام بزيارته الرئيس أوباما مع زوجته، وكان ذلك في عام 2010م، وقال عنه أنّه رمز للتسامح في إندونيسيا، ويبلغ قطر المسجد 45م، وهناك 12 عموداً يدعمه، ويحتوي على أربعة مستويات من الشرفات، ويمتاز ببساطته، ويحتوي على مآذن شاهقة، وهو قريب من الكنيسة الكاثوليكيّة، وهو قريب من محطة القطار جامبير.

والمتحف الوطني: تأسس في عام 1778م، وهو عبارة متحف تاريخيّ أثري، وتعرض فيه العديد من الحقبات الزمنيّة لإندونيسيا، وهناك الكثير من السيّاح يأتون إليه كلّ سنة، ويقع المتحف في ميدان ميرديكا، ويضمّ العديد من الآثار التاريخيّة، والأثرية، ودلائل الأثنوجرافيا، والمسكوكات، ويحتوي المتحف على العديد من التماثيل والنقوش، والتي تعود للقرن الأول الميلادي، بالإضافة إلى مجموعة من الأقمشة والمنسوجات.

إقرأ أيضا  تم إغلاق مطارات سيمارانغ ، سوراكارتا بسبب الرماد البركاني من ميرابي

وكنيسة عمانوئيل: قد بنيت في سنة 1948م، وهناك تأثير هولندي على أنماط بنائها، وذلك لأنّ إندونيسيا في السابق كانت تحت سيطرة هولندا، وهي موجودة بالقرب من سكة حديد جامبير. باتافيا القديمة: يوجد فيها ميناء ساندا كيلاباناء، والذي له دور كبير في إنعاش التجارة المتعلّقة بالشاي، والقهوة، والفلفل، والملابس، وتقدر مساحتها ب 1.3كم2، وتقع في الجهة الشماليّة الغربية لجاكرتا.

وجزر الألف: تعتبر من الجزر الساحرة في إندونيسيا، وهي عبارة عن 76 جزيرة مرجانية، وتقع على بعد خمسة وأربعين كيلومتراً مربعاً من مدينة جاكرتا، وتعتبر من الأماكن الهادئة، وتمتاز بطبيعتها الخلابة والساحرة، فهي تحتوي على بيئة بحرية متنوعة، ويلجأ إليها الناس لممارسة الكثير من النشاطات، مثل الغوص، والسباحة، والصيد.