جاتينيغارا شرق جاكرتا تزداد اختناقا بالباعة المتجولين

57

جاتينيغارا شرق جاكرتا تزداد اختناقا بالباعة المتجولين

جاتينيغارا شرق جاكرتا تزداد اختناقا بالباعة المتجولين على الرغم من خطة إدارة شرق جاكرتا لتطهير المنطقة المحيطة بشركة جاتينغارا من الباعة المتجولين ومواقف السيارات غير القانونية، يبدو أن عدد البائعين في الممرات الجانبية المتعسرة قد ازداد.

وقال أحد المارة، وهو منة الله: “لقد أصبحت أكثر ازدحاما في الآونة الأخيرة. إن الأرصفة أمام المحلات التجارية مزدحمة بالمزيد من الباعة المتجولين”.

وقال “يحدث هذا كل عام. فالباعة المتجولون يتنشرون عبر جاتينغارا خلال رمضان. لست واثقا مما إذا كانوا هنا لفترة طويلة أم أنهم مجرد بائعون موسميون”.

جاتينيغارا شرق جاكرتا تزداد اختناقا بالباعة المتجولين
جاتينيغارا شرق جاكرتا تزداد اختناقا بالباعة المتجولين

وفي رمضان، أضاف: يبيع الباعة المتجولون في جاتينغارا الوجبات الخفيفة والفاكهة والملابس والأحذية. وقال إن الوضع يعطل الأنشطة الشعبية ويتسبب في حالة من الجمود على طول الطريق.

إقرأ أيضا  اندونيسيا : مدير عام صندوق النقد تطلع على استعدادات أندونيسيا لاستضافة الاجتماعات السنوية

ودعا إدارة البلدية إلى توفير مساحة خاصة للباعة المتجولين بحيث لا يتم إعاقة المشاة وسائقي السيارات أمثاله.

وقال: “إنها ظاهرة سنوية، كان يجب على إدارة [البلدية] أن تعرفها وأن تتوقعها. إذا كانوا يريدون حقا ترتيب المنطقة، يمكنهم إما منع البائعين المتجولين أو توفير مساحة خاصة لهم”.

كما زادت مواقف السيارات غير القانونية على الأرصفة مع ازدياد عدد الزوار خلال شهر رمضان، وأصبح الازدحام المروري أكثر حدة.

-------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------- سياسة النشر – إن المواد المنشورة في موقع خبر إندونيسيا تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع، وتعتذر إدارة الموقع مسبقاً عن نشر أي مواد تعبر عن تعصب أو انحياز أعمى لفئة أو دين أو مذهب أو تسيء إليهم أو تؤدي إلى إثارة الخلافات والفتن القبلية والطائفية والإقليمية أو تسيء إلى الديانات والكتب السماوية والذات الإلهية أو تتضمن ألفاظاً وصوراً وعبارات منافية للآداب والأخلاق العامة، أو تتضمن أياً من أشكال التجريح والتهديد والعنف اللفظي. --------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

التعليقات مغلقة.