اندونيسيا في حالة تأهب لمزيد من أعمال الشغب قبل جلسة المحكمة بشأن الانتخابات

1٬268

اندونيسيا في حالة تأهب لمزيد من أعمال الشغب قبل جلسة المحكمة بشأن الانتخابات

اندونيسيا في حالة تأهب لمزيد من أعمال الشغب قبل جلسة المحكمة بشأن الانتخابات (أخبار إندونيسيا) – ستعقد الجلسة الأولى حول مطالبات المنافس الرئاسي الخاسر برابوو سوبيانتو في 14 يونيو، مع قرار نهائي متوقع بحلول 28 يونيو وقد حذر وزير الدفاع في البلاد الأسبوع الماضي من “أعمال شغب أكبر” بعد اشتباكات جاكرتا يومي 21 و22 مايو / أيار التي راح ضحيتها ثمانية أشخاص وتم اعتقال أكثر من 400 شخص مدان بالعنف وإثارة الشغب.

اندونيسيا في حالة تأهب لمزيد من أعمال الشغب قبل جلسة المحكمة بشأن الانتخاباتإندونيسيا هذه الأثناء في حالة تأهب لأعمال الشغب التي قد تحصل، قبل الجلسة الأولى يوم الجمعة من قبل المحكمة الدستورية بشأن خسارة المرشح الرئاسي برابوو سوبيانتو الذي يدعي أن انتخابات 17 أبريل تم تزويرها.

وقد حذر وزير الدفاع الإندونيسي رياميزارد رياكودو الأسبوع الماضي من “أعمال شغب أكبر في يونيو” مقارنة بالاشتباكات التي وقعت في جاكرتا يومي 21 و22 مايو بين أنصار برابوو وقوات الأمن. حيث توفي ثمانية أشخاص وجُرح مئات آخرون، بينما قُبض على 442 متظاهرا أدين بالعنف وإثارة الشغب، معظمهم من الشباب.

ويتوقع المحللون أن يشهد فربق برابو معركة شاقة في المحكمة، بالنظر إلى ضعف ونقص الأدلة التي قدمها فريق الجنرال السابق. ومن المتوقع اتخاذ قرار بحلول 28 يونيو.

إقرأ أيضا  اندونيسيا : رجال الانقاذ كيندارى يساعدون فى إجلاء 36 من ضحايا الفيضانات

لكن جماعة حقوق الإنسان البارزة، معهد تشيتارا، قالت إنها تخشى أن يكون برابو غير قادر على السيطرة على أنصاره من الجماعات الدينية والسياسية المتشددة، التي أرادت إثارة الفوضى وخلق جو من عدم اليقين لمعارضة إعادة انتخاب الرئيس الحالي جوكو ويدودو.تابع القراءة في الصفحة التالية

-------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------- سياسة النشر – إن المواد المنشورة في موقع خبر إندونيسيا تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع، وتعتذر إدارة الموقع مسبقاً عن نشر أي مواد تعبر عن تعصب أو انحياز أعمى لفئة أو دين أو مذهب أو تسيء إليهم أو تؤدي إلى إثارة الخلافات والفتن القبلية والطائفية والإقليمية أو تسيء إلى الديانات والكتب السماوية والذات الإلهية أو تتضمن ألفاظاً وصوراً وعبارات منافية للآداب والأخلاق العامة، أو تتضمن أياً من أشكال التجريح والتهديد والعنف اللفظي. --------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

إقرأ أيضا  إندونيسيا تمتلك مكتبة باسم الحرية Freedom جميع كتبها بالانغليزيية

التعليقات مغلقة.