المغرب وإندونيسيا يتوفران على إمكانات أعمال مهمة

0 30

المغرب وإندونيسيا يتوفران على إمكانات أعمال مهمة

المغرب وإندونيسيا يتوفران على إمكانات أعمال مهمة (أخبار إندونيسيا) – أكد رجال أعمال مغاربة على هامش مشاركتهم في الدورة الـ34 لمعرض إندونيسيا التجاري، الذي يقام من 16 إلى 20 أكتوبر في تانجيرانغ في إقليم بانتين الإندونيسي، أن المغرب وإندونيسيا هما شريكان اقتصاديان غير تقليديين يتوفران على إمكانات مهمة للتعاون والأعمال في إطار مقاربة تتجه نحو التكامل.

المغرب وإندونيسيا يتوفران على إمكانات أعمال مهمةوأكد المستثمرون المغاربة، المنتمون لجهات الدار البيضاء – سطات، وفاس – مكناس، وطنجة – تطوان – الحسيمة، على أهمية تشجيع ترسيخ نسيج مبادرة الأعمال خارج إطاره المعتاد، مع تعزيز تبادل الخبرات والتجارب الدولية الناجحة.

وفي هذا الصدد، أبرز محمد يحيى البقالي، المدير الإستراتيجي لوحدة متخصصة في مهن صناعة الطيران المتمركزة في النواصر، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أنه يتعين على المملكة التوجه نحو أسواق جديدة تشهد ازدهارا كبيرا وإمكاناتها ليست مستنفدة بعد، مشيرا على سبيل المثال إلى حالة إندونيسيا.

وأوضح المقاول الشاب أن “إندونيسيا تعتبر اقتصادا صاعدا في جنوب شرق آسيا وتحاول أن تثبت تقدمها الاقتصادي والتكنولوجي على الصعيد الدولي، فيما يحتل المغرب موقعا رائدا في منطقته على ملتقى طرق العالم”، مبرزا أن البلدين يتوفران على المؤهلات والإمكانات الضرورية ليصبحا شريكين استراتيجيين في العديد من قطاعات الأنشطة.

إقرأ أيضا  جنرال إليكتريك في إندونيسيا تبدأ تفعيل تكنولوجيا USC لإنتاج الكهرباء

كما أبرز التطورات الملحوظة التي سجلتها إندونيسيا في القطاع الرقمي، مشيرا إلى أن المغرب، من جانبه، حقق قفزة هائلة في تطوير قطاع المهن الجديدة، مما يرسم، بحسبه، مضامين تعاون ثنائي مثمر على المدى الطويل في مهن المستقبل.

وبخصوص مشاركته في الدورة الـ34 للمعرض التجاري الإندونيسي، أكد البقالي أن هذا المعرض التجاري يمثل فضاء أمثل من أجل استكشاف الفرص التجارية في إندونيسيا، مع عرض خصائص ومزايا السوق المغربي.

ولم يفت المقاول المغربي الإشارة إلى الاهتمام المتزايد الذي تبديه إندونيسيا اتجاه السوق الإفريقي، مما يؤثر بشكل إيجابي على صورة وجاذبية المغرب كوجهة استثمارية بالنسبة لأكبر أرخبيل في العالم.

وقال البقالي “لقد تمكنا بعد لقاءات مع مهنيين إندونيسيين من خلق روابط وعلاقات مع عدة شركات عاملة في مجال التكنولوجيا، والصناعة الجوية والبحرية، والبناء والتجارة الإلكترونية”، مبرزا أن بعض رجال الأعمال قد أعربوا عن استعدادهم لزيارة المغرب بهدف بحث عقد شراكات استثمارية وتبادل الكفاءات والخبرات وذلك بطريقة ملموسة.

من جهته، أبرز معلال أنس، مسؤول بمقاولة متخصصة في استيراد وتصدير السيارات وقطع غيار السيارات، أن المغرب بفضل خبرته المتراكمة في مجال صناعة السيارات، يمثل شريكا متميزا بالنسبة لإندونيسيا في القارة الإفريقية.

إقرأ أيضا  اندونيسيا : نائب الرئيس يوسف كالا، إندونيسيا وأفريقيا لديهما إمكانات كبيرة لتعزيز الاقتصاد

وقال المهني المغربي القادم من فاس، إن “المغرب، بإنجازاته القوية في قطاع صناعة السيارات، مستعد لاحتضان استثمارات مهمة في هذا المجال وخاصة القادمة من آسيا”، مشيرا إلى أن المملكة ما فتئت تعزز مكانتها على الخريطة العالمية لصناعة السيارات.

وأوضح أن التبادل بشأن أفضل الممارسات والخبرات في مجال صناعة السيارات على الصعيد الدولي لا يمكن إلا أن يعزز مكتسبات وإنجازات المملكة في هذا القطاع، وكذا خبرات المهنيين المغاربة، مشيرا إلى أن السمعة الجيدة لصناعة السيارات المحلية كانت هي الدافع لقدومه من فاس إلى جاكرتا.

ومن جانبه، أعرب المهني المغربي المتخصص في المنتجات الغذائية والأعلاف، لحسن الوهابي، المنحدر من طنجة، عن اهتمامه باكتشاف خصوصيات القطاع الفلاحي الإندونيسي الذي يتميز بمناخ استوائي حار ورطب طيلة السنة في معظم أرجاء البلاد.

وقال السيد الوهابي، الذي راكم خبرة تزيد عن 20 عاما في المجال، إن الإنتاج الفلاحي وتصنيع الأعلاف الخاصة بالحيوانات والقطيع يتأثر إلى حد كبير بمناخ البلاد، مضيفا أنه بإمكان المهنيين المغاربة الاستفادة من المزايا التي يوفرها القطاع الوطني لإقامة تعاون مع نظرائهم في إندونيسيا.

إقرأ أيضا  20% من طلاب إندونيسيا يدعمون إنشاء خلافة إسلامية

وأشار إلى أن تنوع أعلاف الماشية في المغرب وكذا جودتها يمكن أن يشجع على الولوج إلى السوق الإندونيسية، داعيا المهنيين المغاربة إلى الانفتاح على السوق الآسيوي على الرغم من البعد الجغرافي.

من جانب آخر، يتوقع أن تسجل الدورة الحالية من المعرض التجاري الإندونيسي زيادة بنسبة 15 في المائة في عدد المعاملات وصفقات الأعمال مقارنة مع السنة الماضية، لتصل إلى 1,7 مليار دولار مقابل 1,5 مليار دولار في 2018.

ويشارك أزيد من 1200 عارضا في هذا المعرض التجاري، الأكبر من نوعه في إندونيسيا، والذي يتطلع إلى جذب زوارا وشركاء من أكثر من 100 بلدا، ضمنها المغرب، بحثا عن إرساء تعاون ببعد دولي.

-------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------- سياسة النشر – إن المواد المنشورة في موقع خبر إندونيسيا تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع، وتعتذر إدارة الموقع مسبقاً عن نشر أي مواد تعبر عن تعصب أو انحياز أعمى لفئة أو دين أو مذهب أو تسيء إليهم أو تؤدي إلى إثارة الخلافات والفتن القبلية والطائفية والإقليمية أو تسيء إلى الديانات والكتب السماوية والذات الإلهية أو تتضمن ألفاظاً وصوراً وعبارات منافية للآداب والأخلاق العامة، أو تتضمن أياً من أشكال التجريح والتهديد والعنف اللفظي. --------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.