الفيضانات التي أصابت جاكرتا بالشلل تعطل وسائل الشحن البري والجوي

تضرر صناعة الشحن والعمليات اللوجستية

0 89

الفيضانات التي أصابت جاكرتا بالشلل تعطل وسائل الشحن البري والجوي

كان للفيضانات التي حدثت في عدد من المناطق مؤخرا في إندونيسيا وعلى وجه الخصوص العاصمة جاكرتا تأثير سلبي على الاقتصاد. وذلك نتيجة لتعطل التدفق اللوجستي.

وفي سياق ذلك قال رئيس الرابطة الإندونيسية للنقل والإمداد (ALI) ، زلدي إلهام ماسيتا ، إن الفيضانات أوقفت بالكامل الأنشطة اللوجستية في جاكرتا ، بوغور ، ديبوك ، تانجيرانج ، بيكاسي أو ما يعرف اختصاراً بـ جابوديتابيك.

وقال في رسالة نصية إلى وكالة الأنباء الفرنسية: “الفيضانات التي أصابت جميع المناطق تقريباً في جابوديتابك ، أوقفت الأنشطة اللوجستية تمامًا. لا يمكن القيام بالأنشطة اللوجستية، أو نقل البضائع والشحنات دوليا وداخلياً، وخاصة شركات الشحن الكبرى في جميع أنحاء جاكرتا”.

الفيضانات التي أصابت جاكرتا بالشلل تعطل وسائل الشحن البري والجوي
الفيضانات التي أصابت جاكرتا بالشلل تعطل وسائل الشحن البري والجوي

وأوضح زلدي أن الأمطار التي استمرت في التدفق منذ تاريخ ٢ يناير ولم تتوقف حتى تاريخ اليوم ٦ يناير تسببت في غمر عدد من مستودعات ومكاتب الشركات اللوجستية وشركات نقل البضائع. وأضاف “مثل مستودعات ميناء تانجونغ بريوك ومستودعات مطار سوكارنو هاتا والمستودعات في مطار حليم حيث المطار والطريق.”

إقرأ أيضا  اندونيسيا : مبادلة للبترول توقّع عقد إنتاج مشترك لحقل في إندونيسيا

لم يكن زلدي متأكداً من المدة التي ستتوقف فيها الأنشطة اللوجستية. إنه يأمل أن تتراجع الفيضانات وأن تعود الأنشطة اللوجستية إلى طبيعتها.

“سنرى حتى يوم غد ، آمل أن يتوقف هطول الأمطار الغزير قريباً” ، كما كان يأمل.

-------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------- سياسة النشر – إن المواد المنشورة في موقع خبر إندونيسيا تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع، وتعتذر إدارة الموقع مسبقاً عن نشر أي مواد تعبر عن تعصب أو انحياز أعمى لفئة أو دين أو مذهب أو تسيء إليهم أو تؤدي إلى إثارة الخلافات والفتن القبلية والطائفية والإقليمية أو تسيء إلى الديانات والكتب السماوية والذات الإلهية أو تتضمن ألفاظاً وصوراً وعبارات منافية للآداب والأخلاق العامة، أو تتضمن أياً من أشكال التجريح والتهديد والعنف اللفظي. --------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.