إندونيسيا تحقق في قضية تهريب عاملات منزليات الى دول تركيا والسعودية والمغرب

0 1٬258

إندونيسيا تحقق في قضية تهريب عاملات منزليات الى دول تركيا والسعودية والمغرب

إندونيسيا تحقق في قضية تهريب عاملات منزليات الى دول تركيا والسعودية والمغرب (أخبار إندونيسيا) – أعلنت الشرطة الإندونيسية عن اعتقال ثمانية أشخاص يشتبه في تورطهم في “أكبر قضية لتهريب البشر”، حيث تم تهريب أكثر من 1200 عاملة منزلية إلى تركيا و المملكة العربية السعودية و المغرب.

إندونيسيا تحقق في قضية تهريب عاملات منزليات الى دول تركيا والسعودية والمغربوقال المتحدث باسم الشرطة الوطنية، بريغ جين براسيتيو: كان هؤلاء المتهمون يعدون ضحاياهم من النساء بأجور مربحة، لكن في الواقع كان ذلك كله زائف. وأضاف : بل الكثير منهن تعرضن لسوء المعاملة من طرف أصحاب العمل، بسبب عدم وجود جهة تحميهن حيث أنهن مخالفات للأنظمة.

إقرأ أيضا  اندونيسيا : إندونيسيا تبدأ التشغيل التجريبي لمترو الأنفاق في العاصمة

وتابع المتحدث نفسه أنه من المرجح أن يكون عدد الضحايا أكثر من ذلك، و هذا ما ستظهره التحقيقات مشيرا إلى أنه إذا ثبتت التهم في حق المعتقلين بموجب قانون عام 2007 بشأن الاتجار بالبشر سيواجهون عقوبة السجن لمدة تصل إلى 15 سنة.

وقال المدير العام للشرطة الوطنية للجرائم العامة، بريغ جين هيري “إن السلطات بدأت تحقيقاتها في القضية منذ الشهر الماضي بعد أن وصلت تقارير لوزارة الخارجية من ضحايا تمكنّ من الفرار من أصحاب العمل”، مشيرا إلى أن الشرطة ألقت في البداية القبض على شخصين اثنين، تعرف الأولى باسم مطيرة بنت محمد عباس و الثاني فرحان بن أبييرمان، و ذلك للاشتباه في قيامهما بتهريب أشخاص إلى المغرب، حيث “تم تهريب حوالي 500 شخص من قبل المشتبه بهما”.

إقرأ أيضا  اندونيسيا : وزير الخارجية يرأس وفد المملكة في اجتماع مجموعة العشرين

وأضاف هيري أن مجموعة أخرى، تقودها امرأتان إيرنا رحماواتي وصالحة، قامتا بتهريب أشخاص إلى تركيا، “قامتا بتهريب حوالي 220 شخصًا”، فيما قامت جماعة أخرى بقيادة محمد عبد الحليم بتهريب 300 شخص إلى السعودية و سوريا والعراق عبر ماليزيا.

-------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------- سياسة النشر – إن المواد المنشورة في موقع خبر إندونيسيا تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع، وتعتذر إدارة الموقع مسبقاً عن نشر أي مواد تعبر عن تعصب أو انحياز أعمى لفئة أو دين أو مذهب أو تسيء إليهم أو تؤدي إلى إثارة الخلافات والفتن القبلية والطائفية والإقليمية أو تسيء إلى الديانات والكتب السماوية والذات الإلهية أو تتضمن ألفاظاً وصوراً وعبارات منافية للآداب والأخلاق العامة، أو تتضمن أياً من أشكال التجريح والتهديد والعنف اللفظي. --------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.