إندونيسيا تحت قبضة ترويكا التحرير والإخوان والقاعدة

1٬188

إندونيسيا تحت قبضة ترويكا التحرير والإخوان والقاعدة

إندونيسيا تحت قبضة ترويكا التحرير والإخوان والقاعدة (أخبار إندونيسيا) – المواجهات المسلحة الأخيرة تكشف عن وجود تحالف بين حزب التحرير وتنظيم القاعدة وجماعة الإخوان الداعمة للمرشح المهزوم برابوو سونبيانتو.

إندونيسيا تحت قبضة ترويكا التحرير والإخوان والقاعدة
الحركات الإسلامية في إندونيسيا استمدت قوتها من دعم شبكات جهادية دولية

جاكرتا – كشفت المواجهات المسلحة في إندونيسيا والتي وقعت بين محسوبين على المعارضة والأجهزة الأمنية عقب الإعلان عن نتائج الانتخابات الرئاسية عن وجود تحالف يجمع بين حزب التحرير وتنظيم القاعدة وجماعة الإخوان الداعمة للمرشح المهزوم برابوو سونبيانتو.

انتهزت الجماعات التي تقف وراء اضطرابات، سقط خلالها ستة قتلى والمئات من الجرحى، التشكيك في مشروعية الحكم لعرقلة هيمنة فريق إسلامي منافس متحالف مع المرشح الفائز جوكو ويدودو.

إقرأ أيضا  اندونيسيا : تهدف إندونيسيا أن تصبح أكبر مصدر للأسماك الزينة في العالم

وألمح وحيودي أكماليا الباحث في الشؤون السياسية والاجتماعية بهيئة العلوم والمعرفة الإندونيسية إلى أن حزب التحرير والإخوان والقاعدة أصحاب المصلحة في الأحداث، وأن هناك أموالا دفعت لمخربين اندسوا وسط المظاهرات.

وأوضح أكماليا في تصريح لـ”العرب” أن أعمال الشغب استهدفت الاعتداء على أعضاء ضمن جماعات إسلامية تقليدية وحركات اجتماعية أخرى موالية وداعمة للرئيس جوكو ويدودو، وأن إحراق مراكز الشرطة والمحال التجارية يؤثر سلبا على الأوضاع الاقتصادية في منطقة تانا أبانغ أكبر مناطق جاكرتا الاقتصادية.

وتعاون المرشحان الرئاسيان مع جماعات دينية تحظى بشعبية، ووصل الهوس لمستوى التحالف مع جماعات عابرة للأوطان تتبنّى أفكار إقامة دولة الإسلام وتعتنق خطابات متطرفة، وهو ما منح الثلاثي الداعم للجنرال سونبيانتو حضورا في المشهد السياسي والانتخابي.

إقرأ أيضا  اندونيسيا : سمكة واحدة في كل مرة عبارة جعلت إندونيسيا تحرز انتصارا رائعا

يترتب على صعود الحركات الإسلامية المتطرفة تراجعا تدريجيا للحركات الاجتماعية والدينية المعتدلة المنخرطة في السياق الوطني، فيما يُتاح لجماعات، مثل الإخوان وحزب التحرير والقاعدة، القيام بأدوار جديدة مدفوعة برغبة البعض منها في الثأر، حيث تم حظر نشاط حزب التحرير في إندونيسيا عام 2017، ويرغب آخرون، مثل الإخوان، في تعويض التصنيف على قوائم الإرهاب في فتح مجالات نشاط في ساحات جديدة.تابع القراءة في الصفحة التالية

-------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------- سياسة النشر – إن المواد المنشورة في موقع خبر إندونيسيا تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع، وتعتذر إدارة الموقع مسبقاً عن نشر أي مواد تعبر عن تعصب أو انحياز أعمى لفئة أو دين أو مذهب أو تسيء إليهم أو تؤدي إلى إثارة الخلافات والفتن القبلية والطائفية والإقليمية أو تسيء إلى الديانات والكتب السماوية والذات الإلهية أو تتضمن ألفاظاً وصوراً وعبارات منافية للآداب والأخلاق العامة، أو تتضمن أياً من أشكال التجريح والتهديد والعنف اللفظي. --------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

التعليقات مغلقة.