أندونيسيا: خلايا داعش منتشرة في كل أقاليمنا

80

حذر الجنرال جاتوت نورمانتيو قائد الجيش الاندونيسي من أن تنظيم «داعش» الإرهابي منتشر تقريباً في جميع الأقاليم الاندونيسية.
«إن عمليات المراقبة المتواصلة أثبتت انتشار خلايا نائمة لتنظيم «داعش» الإرهابي في كل إقليم تقريباً وهي قد تنضم بسهولة إلى خلايا متطرفة أخرى».
وعزز المسؤولون الاندونيسيون والماليزيون الإجراءات الأمنية لمنع المسلحين من الهرب من مدينة ماراوي التي سيطر عليها تنظيم «داعش» الشهر الماضي عبر الحدود المشتركة مع الفلبين، وقال نورمانتيو: «إنه من السهل الانتقال من ماراوي إلى إندونيسيا وعلينا جميعاً أن نحتاط من تنشيط الخلايا النائمة في أندونيسيا».

وسيطر تنظيم «داعش» الإرهابي على مدينة ماراوي الفلبينية الشهر الماضي بعد هجوم مفاجئ لخلايا تابعة له داخل المدينة تبعه اقتحام مجموعات أخرى من محيطها. وتعتقد دول جنوب شرق آسيا أن المنطقة تؤوي آلاف المتعاطفين مع تنظيم «داعش». مع اعتقال السلطات الأندونيسية والماليزية عشرات المتطرفين المشتبه بهم خلال السنوات القليلة الماضية.

وكان وزير الدفاع الأندونيسي رياميزارد رياكودو أعلن الأسبوع الماضي أن لدى تنظيم «داعش» الإرهابي نحو 1200 عنصر في الفلبين بينهم أجانب يقدر عدد الأندونيسيين منهم بنحو أربعين شخصاً، داعياً إلى التعاون الإقليمي لمواجهة الإرهابيين، مشيراً أن «هدف هؤلاء هو قتل الناس».

إقرأ أيضا  الرئيس جوكو ويدودو يفتتح المسجد الكبير الجديد، آملا أنه سوف تنتشر رسالة التسامح
-------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------- سياسة النشر – إن المواد المنشورة في موقع خبر إندونيسيا تعبر عن رأي كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع، وتعتذر إدارة الموقع مسبقاً عن نشر أي مواد تعبر عن تعصب أو انحياز أعمى لفئة أو دين أو مذهب أو تسيء إليهم أو تؤدي إلى إثارة الخلافات والفتن القبلية والطائفية والإقليمية أو تسيء إلى الديانات والكتب السماوية والذات الإلهية أو تتضمن ألفاظاً وصوراً وعبارات منافية للآداب والأخلاق العامة، أو تتضمن أياً من أشكال التجريح والتهديد والعنف اللفظي. --------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

التعليقات مغلقة.