السياسية في اندونيسيا

إندونيسيا وكازاخستان تتفقان على تعزيز التعاون الثنائي

اتفقت اندونيسيا وكازاخستان على زيادة التعاون خلال اجتماع التشاور الثنائي الأول في جاكرتا يوم الجمعة (16/06).

وقد أدى الاجتماع الذي ترأسه ديسرا بيركايا المدير العام لمنطقة آسيا الباسفيك وأفريقيا بوزارة الخارجية الإندونيسية ونائب وزير خارجية كازاخستان اكيلبك كامالدينوف إلى اتفاق بين البلدين لتعزيز التعاون في مختلف المجالات بما في ذلك مكافحة الارهاب، والتجارة والتعليم.

وقال ديسرا فى بيان صحفي صادر عن وزارة الخارجية “أن الجانبين اتفقا على زيادة التعاون في مجالات مكافحة الارهاب والاتجار بالمخدرات والقانون والتجارة والاستثمار والصحة والتعليم والثقافة.”

وقال كمال الدينوف أن “كازاخستان تتطلع إلى أن تصبح مركزا للتمويل الإسلامي وصناعة الحلال في آسيا الوسطى”، مضيفا أن بلاده تسعى إلى التعلم من إندونيسيا حول هذه القضايا.

كما دعا كمال الدينوف قادة الأعمال الإندونيسيين إلى التعاون مع نظرائهم في قازاقستان لتطوير صناعة الأدوية في البلاد الواقعة في آسيا الوسطى.

وقد أقامت إندونيسيا وكازاخستان علاقات دبلوماسية في عام 1993. وقد لعبت الجمهورية السوفياتية السابقة دورا هاما على الصعيدين الإقليمي والعالمي، ولا سيما كعضو غير دائم في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة للفترة 2017-2018.

كما قام كمال الدينوف بزيارة نائب الرئيس يوسف كالا بصفته المبعوث الخاص لرئيس كازاخستان نور سلطان نزارباييف.

وخلال الاجتماع، قدم كمال الدينوف دعوة رسمية للرئيس جوكو ويدودو لحضور أول قمة للعلوم والتكنولوجيا لمنظمة التعاون الإسلامي في أستانا بكازاخستان يومى 10 و 11 سبتمبر.